الرئيسية | اتصل بنا

فيديو اوليه

تاريخ الخبر : 09-12-2019 12:16
اخر تحديث : 09-12-2019 16:36
  
ترجمة : احمد صبري
المصدر : ميرور
سولشاير يطالب مانشستر يونايتد بالتماسك بعد الفوز في الديربي

سولشاير يطالب مانشستر يونايتد بالتماسك بعد الفوز في الديربي

اعتاد نادي مانشستر يونايتد بقيادة مدربه النرويجي أولي جونار سولشاير على التغلب على الفرق الكبيرة في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم.

بالإضافة إلى هذا الفوز المستحق على منافسيهم المحليين وبطل الدوري الإنجليزي الممتاز، تغلبوا على تشيلسي، ليستر سيتي وتوتنهام، فضلًا عن التعادل مع ليفربول وأرسنال.

لكنهم -في الوقت نفسه- تعثروا ضد وولفرهامبتون، كريستال بالاس، ساوثامبتون، وست هام يونايتد، نيوكاسل يونايتد، بورنموث، شيفيلد يونايتد وأستون فيلا.

ومع انطلاق مباريات الجولات القادمة في الدوري ضد إيفرتون واتفورد ونيوكاسل وبيرنلي، يعلم سولشاير أنه على يونايتد أن يثبت قدرته على الاستمرارية، بدلاً من مجرد الفوز في هذه المناسبة الكبيرة.

وقال سولشاير: ’’إذا كان الأمر عقليًا ، فيمكننا حلها،سنعمل مع عقلية الأولاد،بالنسبة لي،كان الأمر يتعلق بالهامش في تلك الألعاب،بعض النتائج الغريبة التي لا يمكننا التحكم فيها’’.

وأضاف: ’’أنا لست قلقاً للغاية،إذا أخبرني الأولاد أنهم لا يستطيعون الحصول على هذه المباريات ، لقد كان لدينا مشكلة’’.

وتابع: ’’بعد ذلك ، لقد تعاملت معهم حقًا ،لأنه عندما كنت ألعب، هكذا فزنا بالدوري،لم نخسر أبداً من الفرق الصغرى ،الفرق غير الجيدة،الدوري الإنجليزي صعب،إذا لم يكن لديك هذه العقلية فلن تحصل على نتائج جيدة’’.

في ظل السير أليكس فيرجسون، لم يكن سولشاير وزملاؤه في الفريق بحاجة إلى العمل على عقليتهم عندما يتعلق الأمر بالفوز أسبوعًيا، أيًا كانت ماهية المنافس، ومهما كانت الصعوبة.

في عام 1999، مع تقدم يونايتد 4-1 في نوتنجهام فورست، جاء سولشاير بعد 71 دقيقة وسجل أربعة أهداف في الدقائق العشر الأخيرة وفازوا 8-1.

تلك العقلية الرابحة التي لا لبس فيها هي ما يحاول سولشاير أن يغرسها في لاعبيه، لإعادة يونايتد إلى القمة بعد سقوطه السيء عقب رحيل المدرب الأسطوري السير أليكس.

Follow OleehSport on Twitter
التعليقات(0)
اضف تعليق
يقول الله عز وجل:
{إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد} [ق:17-18].
في هذه الآية تذكير للمؤمنين برقابة الله عز وجل التي لا تتركه لحظة من اللحظات، ولا تغفل عنه في حال من
الأحوال، حتى فيما يصدر عنه من أقوال، وما يخرج من فمه من كلمات؛ كل قول محسوب له أو عليه، وكل
كلمة مرصودة في سجل أعماله .
نرجوا الالتزام بعدم كتابة ما يسئء لدين او عرق او شخص أو كيان وتذكر ان الدين المعاملة
إضافة تعليق
الاسم  :  
البريد الإلكتروني:
عنوان التعليق :
النص :   
الحروف المتبقية
Visual verification