الرئيسية | اتصل بنا

فيديو اوليه

تاريخ الخبر : 23-05-2020 0:38
اخر تحديث : 23-05-2020 0:38
  
ترجمة : محمد الزهري
المصدر : سكاي سبورت
أنشيلوتي: أجد متعة كبيرة في التدريب في إنجلترا

أنشيلوتي: أجد متعة كبيرة في التدريب في إنجلترا يعتقد كارلو أنشيلوتي، المدير الفني لنادي إيفرتون، أن التدريب في إنجلترا أمر ممتع للغاية، مشيرًا أن قرار مغادرته تدريب ميلان صوب تشيلسي لم يكن صعبًا.


وعين أنشيلوتي مديرًا فنيًا جديدًا لإيفرتون في شهر ديسمبر من العام الماضي، وذلك بعد أسابيع قليلة من رحيله عن تدريب نادي نابولي، بعد خلافات عديدة مع رئيس النادي الإيطالي، أوريليو دي لورينتيس.

وقال أنشيلوتي في تصريحات لشبكة سكاي إيطاليا: التدريب في الدوري الإنجليزي الممتاز هو أمر أكثر متعة بالتأكيد، فهناك ضغط أقل من قبل المشجعين، والأجواء أفضل في إنجلترا.

وأضاف: عدت إلى إيطاليا بعد تسع سنوات ولم يتغير الأمر كثيرًا، الضغط هو نفسه ومع المشجعين، هناك الكثير من العنف، تحاول كرة القدم الإيطالية التغيير ، لكن ليس من السهل تغيير ثقافة بلد لا يزال فيه العنف والاعتداء للأسف.

وأوضح: هنا في إنجلترا ، الناس في الملعب ، وأنا أتحدث فقط فقط في الملعب ، أكثر احترامًا.

وأردف: أولاً أردت العودة إلى إيطاليا بعد مغادرة بايرن ميونخ، كانت لدي خبرة في نابولي وكانت تجربة جيدة هناك ولكن إذا اضطررت إلى اختيار الدوري، فأنا أردت أن أعود إلى الدوري الإنجليزي الممتاز للأجواء التي تشعر بها هنا والأجواء التي يتمتع بها البريميرليج.

وواصل: حقيقة أنه أتيحت لي الفرصة للمجيء إلى إيفرتون كانت مهمة حقًا، إيفرتون نادي له تاريخ رائع وتقاليد رائعة ولديه هدف ليكون في القمة، سنحاول بذل قصارى جهدنا بعد العودة إلى المشاركة في المباريات.

وكشف أنشيلوتي عن كواليس رحيله عن ميلان لتدريبت تشيلسي، حيث تابع: أعتقد أنه كان القرار الصحيح من كلا الجانبين، فالأمر لم يكن صعبًا بالنسبة لي بعد ثمانية أعوام قضيتها مع ميلان، كنت بحاجة إلى التغيير ، وفي الوقت نفسه ، ربما كان النادي بحاجة إلى التغيير لذلك قررنا معًا.

وأتم: لقد كان الوقت المناسب لاتخاذ القرار ، كنت أرغب في الحصول على تجربة جديدة خارج إيطاليا ، لذا أتيحت لي الفرصة للذهاب إلى تشيلسي لكن كان قرارًا جيدًا ، لم يكن من الصعب الاختيار .

وقاد أنشيلوتي تشيلسي في موسمه الأول لتحقيق الفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز وكأس الاتحاد الإنجليزي، وذلك لأول مرة في تاريخ البلوز التي يتوج فيها بالثنائية المحلية.


Follow OleehSport on Twitter
التعليقات(0)
اضف تعليق
يقول الله عز وجل:
{إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد} [ق:17-18].
في هذه الآية تذكير للمؤمنين برقابة الله عز وجل التي لا تتركه لحظة من اللحظات، ولا تغفل عنه في حال من
الأحوال، حتى فيما يصدر عنه من أقوال، وما يخرج من فمه من كلمات؛ كل قول محسوب له أو عليه، وكل
كلمة مرصودة في سجل أعماله .
نرجوا الالتزام بعدم كتابة ما يسئء لدين او عرق او شخص أو كيان وتذكر ان الدين المعاملة
إضافة تعليق
الاسم  :  
البريد الإلكتروني:
عنوان التعليق :
النص :   
الحروف المتبقية
Visual verification